كيفية إنشاء متجر إلكتروني

التجارة الإلكترونية هي نموذج مفيد لمن لديه أعمال تجارية إضافة إلى المزايا التي يحققها العمل أونلاين.

أنشأ متجرك الإلكتروني

جدول المحتويات:

  • ما هي التجارة الإلكترونية
  • ما هو الفرق بين الموقع الإلكتروني والمتجر الإلكتروني
  • ما هي أنواع المتاجر الإلكترونية
  • 5 أسباب تجعلك بحاجة إلى تحويل محلك التجاري إلى متجر إلكتروني
  • خطوات إنشاء متجر إلكتروني
  • المميزات والمزايا التي ستتمتع بها عند إنشاء متجر إلكتروني مع فايبرز

ما هي التجارة الإلكترونية

تعرف التجارة الإلكترونية بمصطلح  e-commerce اختصاراً للتعبير (electronic commerce)، وهي عملية بيع وشراء السلع أو الخدمات (اي التجارة) عن طريق الإنترنت. ويمكن أن تتم عملية البيع والشراء بين الشركات أو بين المستهلكين.

ما هو الفرق بين الموقع الإلكتروني والمتجر الإلكتروني

الموقع الإلكتروني هو مفهوم أعم وأشمل من مفهوم المتجر الإلكتروني، يستخدم لغرض عرض الخدمات مثل مواقع تقديم خدمات الحلول البرمجية وخدمات التسويق، لكن ليس الغرض منها بيع منتج أو التسويق لمنتجات معينة. 


أما المتجر الالكتروني فهو منصة تختص في بيع منتجات وخدمات يعرضها صاحبها بغرض التسويق لها ولجذب أكبر قدر من عملائه المهتمين بالشراء سواء كانو شركات أو مستهلكين كما ذكرنا في السابق.

ما هي أنواع المتاجر الإلكترونية

  • تجارة بين الشركات أو ما يسمى بال B2B: وهي تعني ان تكون المعاملات التجارية من بيع وشراء وعروض اخرى بين شركتين او مؤسستان تجاريتان .
  • تجارة بين الشركة والزبون بشكل مباشر أو ما يسمى بال B2C: وهو النوع الدارج بالأكثر في الفترة الحالية بحيث أن الشركة تقوم بعرض خدمات أو سلع بغرض بيعها لزبون مهتم بشراء هذا المنتج أو الخدمة. 
  • تجارة بين الزبون الشركة (عكس النقطة السابقة) أو مايسمى بال C2B: يحدث هذا النوع من المتاجر في حال كان الزبون يملك منتجاً ويريد بيعه فيقوم بتسليمه لمؤسسة تجارية تقوم بعرض هذا المنتج للبيع في معرضها او اي مكان اخر اي تقوم المؤسسة التجارية بدور الوسيط.
  • أما النوع الأخير فهو C2C،: وهو عملية تجارية بين الزبون لزبون ويقصد بها المزايدة اي يتم عرض سلعة على عدد من الزبائن ويتم المزايدة بين الزبائن ومن دفع اعلى قيمة ترسو عليه المزايدة .

5 أسباب تجعلك بحاجة إلى تحويل محلك التجاري إلى متجر إلكتروني

1. ارتفاع عدد المتسوقين:

من المتوقع أن يرتفع عدد المتسوقين خلال عام 2021 إلى 2.1 مليار متسوق في جميع أنحاء العالم. مما سيساعدك على توسيع قاعدة عملائك والانتشار بشكل أسرع عبر التسويق لمنتجاتك من خلال متجرك الالكتروني، وهو ما يساعد بدوره على تحقيق مزيد من المبيعات وبالتالي مزيد من الأرباح.

2. زيادة مبيعات التجزئة عبر الإنترنت:

إن مبيعات التجزئة عبر الإنترنت تزداد بشكل كبير، إذ زادت مبيعات التجزئة عبر الإنترنت في 2018 بنسبة 23.3% مقارنة بعام 2017، ومن المتوقع أن تنمو التجارة الإلكترونية في2021 بنسبة 18%. وذلك سيساعدك على توفير  توفير ميزانية شراء أو تأجير محل.

3. توفير نظام اتمتة كامل:

أي جعل عملية البيع تتم بشكل آلي دون تدخل صاحب المتجر، وذلك من خلال توفير إمكانية:

  • عرض المنتجات ومواصفاتها أمام العميل من خلال صور ونصوص توضح كل مواصفات المنتج واسعاره.
  • الدفع أونلاين.
  • الربط مع شركات الشحن التي ستقوم بتوصيل المنتج للعميل.

4. تخفيض نفقات العمليات:

حيث أنك لا تتحمل سوى تكلفة إنشاء المحل الإلكتروني في البداية فقط، وهي تكلفة ليست كبيرة، خاصة مع ظهور انتشار العديد من شركات تصميم المتاجر الإلكترونية في العالم العربي والشرق الأوسط، فإن تكلفة انشاء متجر الكتروني في السعودية قد تكون أقل بفارق مريح عن المتجر التقليدي وما يتطلبه من أجرة عاملين. وتأتي فايبرز في مقدمة الشركات السعودية الرائدة في تصميم وتطوير المتاجر الالكترونية. 

5. مواكبة التطور الطارئ على سلوك المستهلك:

 زيادة نسبة التسوق عبر الإنترنت من خلال الهواتف المحمولة حيث تضاعفت تقريبًا حصة التسوق عبر الهواتف الذكية في الولايات المتحدة الأمريكية من 8% إلى 15% خلال عامي 2016 و2017.  ووفقًا لـ “اتجاهات التجارة الإلكترونية” وهي ورقة بحثية صادرة عن جامعة “كيبيك” في مونتريال فإن جيل الألفية يميل أكثر نحو التسوق عبر الهاتف، إذ فضل 22% من أفراده التسوق والشراء الفوري عبر هواتفهم المحمولة.

خطوات إنشاء متجر إلكتروني

1. الخطوة الأولى: حدد طبيعة عملك وشريحة زبائنك المستهدفين

يجب عليك تحديد ماذا تريد البيع وما طبيعة المنتجات الي ترغب في بيعها، يعتقد بعض أصحاب المشاريع أن تحديد السوق المستهدف أمراً ثانوياّ؛ لكنها يؤثر على الكثير من الجوانب في مشروعك منها:

  • تحديد حجم المبيعات 
  • ما مقدار الجهد الذي يجب أن تبذله في خدمة دعم العملاء
  • حصولك على زبائن متكررين 

2. الخطوة الثانية: اختر نوع التجارة التي ستقوم بها، هل ستقوم بالدروبشيبنج أم ستمتلك منتجاتك الخاصة؟

أصبحت الدروبشيبنج أمراً شائعاً بين التجار، لكنها تحمل الكثير من التحديات والصعوبات. وهي تعني أن تقوم بالتسويق وبيع منتج لاتملكه.

3. الخطوة الثالثة: الآن يجب عليك عمل عصف ذهني لتحديد اسم المشروع وحجز استضافة (دومين)

✅ اختر اسم يسهل لفظه وكتابته 

✅ حاول أن تختر اسماً متعلق في طبيعة عمل مشروعك 

✅ اختر اسماً باستضافة متاحة 

❌ لا تختر اسماً طويلاً جداً 

❌لا تختر اسم لنشاطك التجاري يتكون من مزيج من الكلمات والأرقام.

4. الخطوة الرابعة: اختر المنتجات التي ستقوم في بيعها

بعد ان اخترت طبيعة عملك وشوقك المستهدف واخترت نوع التجارة التي ستقوم بها وحجزت اسماً باستضافة، الآن يجب أن تبدأ بتحديد ما هي المنتجات التي تريد بيعها وكيف ستحصل عليها

5. الخطوة الخامسة: آخر خطوة في إنشاء متجرك الإلكتروني هي إنشاءه مع شركة برمجيات

تساعدك الشركات التي تقدم حلولاً تقنية على فهم متطلبات مشروعك التقنية في حال كنت لا تمتلك خلفية تقنية وكذلك ستساعدك على تصميم منتجك ومتجرك باستخدام تقنيات تحسن من تجربة المستخدمين لمتجرك مما سيزيد من شريحتك المستهدفة.

تساعدك فايبرز في إنشاء متجرك بأحدث التقنيات البرمجية بالميزات التالية:

  1. سهولة إدارج وإضافة منتجاتك بشكل احترافي وجذاب بكل سهولة .
  2. اختيار وسائل الدفع التي ترغب بوضعها في متجرك حسب موقع سوقك المستهدف 
  3. إمكانية إنشاء تطبيق هاتف جوال لمتجرك الإلكتروني.
  4.  الموقع والتطبيقات مرتبطين بلوحة تحكم واحدة 
  5. نظام عضويات وتسجيل دخول لكل مستخدم للمتجر 
  6. إضافة سلايدر جذاب أعلى الشاشة الرئيسية لنشر العروض والإعلانات و بعض المنتجات المميزة أو للتعريف بالشركة بشكل سريع.
  7. الدفع بشكل إلكتروني 💳💸(يمكن الدفع عبر، فيزا كارد، او ماستر كارد، او سداد، او حوالة بنكية، أو أن يكون الدفع عند الإستلام) 
  8. الدمج والربط بين متجرك ومنصات التواصل الاجتماعي لزيادة حجم مبيعاتك وصولك لعملائك في أي مكان.
  9. الدعم الفني اللازم من أفضل الخبراء والمتخصصين في مجال التجارة الإلكترونية والتسويق الإلكتروني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *